غرفة صناعة الرزقاء ومركز تطوير الاعمال تتعاون لتنفيذ"برنامج بناء قدرات الشركات الصناعية الصغيرة والمتوسطة على برامج التسويق المتخصصة الرقمية Boost Wit

نفذ مركز تطوير الأعمال جلسة تعريفية حول برنامج "بناء قدرات الشركات الصناعية الصغيرة والمتوسطة على برامج التسويق المتخصصة الرقمية Boost With Facebook" تحت رعاية سعادة المهندس فارس حمودة رئيس مجلس ادارة غرفة صناعة الزرقاء وبحضور الرئيس التنفيذي لمركز تطوير الأعمال  نايف استيتيه ومجموعة من الشركات الصناعية المسجلة لدى غرفة صناعة الزرقاء.

هذا وقد قدم فريق العمل شرحا مفصلا عن البرنامج الذي يهدف إلى توفير التدريب الافتراضي للشركات الصغيرة والمتوسطة على مدى ستة أشهر على مستوى المملكة حيث يقوم خبراء من فيسبوك بتوفير "التدريب للمدربين" لتمكين المدربين محترفين أردنيين من نقل معارفهم وخبراتهم بشكل فعّال، وضمان استمرارية نجاح البرنامج وانتشار فوائده. ويوفر برنامج Boost with Facebook منهجين بمسارين مختلفين، أحدهما للشركات المستحدثة الميكروية ويلبي احتياجات الشركات ذات التواجد المحدود على الإنترنت، والذي ينتظر منهم الإنطلاق في رحلتهم لتبني الرقمنة. وتشمل الدورات التدريبية مهارات تطوير البيانات المالية، وفنيات البيع على الإنترنت واستراتيجيات التسويق بما فيها التصنيف والتغليف. بالإضافة إلى المسار المتقدم الذي يستجيب لتطلعات الشركات المتوسطة  الطامحة لتعزيز تواجدهم على الإنترنت. وتركز هذه الدورات التدريبية على الاستفادة من المنصات الرقمية للترويج للمنتجات في الأسواق الإقليمية والدولية والأسواق غير التقليدية، بالإضافة إلى تغطية إدارة العملاء واستراتيجية التصدير.

وقد بين المهندس فارس حمودة "أن التسويق ضرورة ملحة للشركات الصناعية وخاصة الصغيرة والمتوسطة منها كون أن الشركات الكبرى تستهدف الأسواق ذات الكثافة العالية بينما الصغيرة تحتاج الى تخصصية أفضل وخاصة من خلال أدوات التسويق أون لاين كونها تقلل خطوات الوصول الى الموزعين أو المستهكلين لها بكلفة منخفضة نسبياً مقارنة بوسائل التسويق التقليدي، بالإضافة الى تقصير سلاسل الامداد الامر الذي ينعكس على السيولة النقدية للشركات الصناعية.  كما أوضح أن الشركات الصغيرة تحتاج لتطوير أدوات التحصيل وأكد على ضرورة مشاركة الشركات الصناعية في البرنامج الذي يديره مركز تطوير الأعمال بالشراكة مع شركة فيس بوك.

  كما تم استضافة المهندس محمود صافي من شركة نفيسة للصناعات الغذائية و السيد روان البيطار من شركة ألفا للصناعات الكيماوية حيث قالت روان " مع أن الشركة تستخدم أدوات التسويق من خلال الفيس بوك الا أننا قمنا بتعديل الإجراءات وإستخدام أدوات جديدة ساعدت على فتح أسواق جديدة وبالتالي زيادة المبيعات. ننصح كافة الشركات وان كان لديها أدوات تسويق الكترونية المشاركة في البرنامج للاطلاع على خبرات جديدة تزيد من تنافسيتها.

 هذا و قد قال السيد نايف استيته الرئيس التنفيذي لمركز تطوير الاعمال: " تأتي اهمية البرنامج في الظروف الملحة التي فرضتها جائحة كورونا فكان لا بد من توفير كل سبل الدعم للشركات الصناعية الصغيرة والمتوسطة من خلال التدريب الافتراضي الذي يوفر اسواق جديدة وقاعدة تسويقية واسعة مقدما شكره للتعاون غرفة صناعة الزرقاء وكافة القطاعات والغرف الصناعية والتجارية التي تعزز الشراكة الحقيقة في دعم المنتجات والخدمات المحلية للنهوض في الاقتصاد الوطني"