"تطوير الأعمال" يخرج 1000 شاب من برنامج سند

 تحت رعاية وزير الشباب المهندس حديثة الخريشة وبحضور بيتر ماكدوغل السفير الكندي في الأردن والرئيس التنفيذي لمركز تطوير الأعمال-BDC، نظم المركز حفل تخريج لمنتسبي برنامج سند الممول من الحكومة الكندية Global Affairs Canada والذي نفذ بالتعاون مع وزارة الشباب من خلال المراكز الشبابية التابعة للوزارة. 
وجاء التخريج نتاجا للاتفاقية التي وقعتها الوزارة مع مركز تطوير الأعمال بهدف تدريب 1000 شاب وشابة استهدفت 58 قرية في 11 محافظة من شمال ووسط وجنوب المملكة منها "قصبة ذيبان، القويسمة، الهاشمية، فقوع، مؤاب، الغوير، الحسينية ، الجفر، مغير السرحان، الدفيانة ، عين الباشا بالاضافة إلى مناطق اخرى من مناطق جيوب الفقر وذلك من خلال برنامج سند التدريب بهدف التوظيف لرفع كفاءتهم للتوائم مع متطلبات سوق العمل وبالتالي زيادة فرص توظيفهم ، بالإضافة إلى تعزيز ثقافة ريادة الأعمال لخلق فرص عمل جديدة من خلال برنامج سند ريادة الأعمال.
بدوره أثنى وزير الشباب الخريشة على جهود مركز تطوير الأعمال في مساندة ودعم الشباب قائلا " لقد كان لشراكتنا مع مركز تطوير الأعمال أثر واضح وملموس على ما يقدمه المركز من تميز في البرامج لسد الفجوة بين كفاءة الشباب ومتطلبات سوق العمل".
وأضاف " كما ثمن دور السفارة الكندية في دعم برنامج سند، بهدف تنمية الروح المعرفية والفكرية للشباب، وتطوير الحركة الشبابية، وقطاع الشباب والارتقاء به إلى الاحترافية وتحقيق المشاركة المتكافئة الفعالة من قبل الشباب تماشيا مع توجهات جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين".
ومن جانبه عبر نايف استيتية الرئيس التنفيذي لمركز تطوير الأعمال عن امتنان المركز للدعم الذي قدمته الحكومية الكندية للحكومة الأردنية في شتى المناحي.
وقال السفير الكندي بيتر ماكدوغل "إن الحكومة الكندية تفتخر بدعم جهود وزارة الشباب ومركز تطوير الأعمال الرامية إلى تزويد شباب وشابات أردنيين بالمهارات اللازمة للانخراط بسوق العمل، والمساهمة في رفع كفاءة الاقتصاد الأردني بشكل فعال، وبإيمانه بأن قوة المملكة الأردنية الهاشمية تنبع من قوة الشباب الأردني وبامكاناته، مما يكفي لتحقيق الازدهار ولتعزيز اقتصاد أكثر تنوعا وتعددية في الأردن".